نـثر مـرورك في الــدرب زهـراً وريحانـا . . . وفاح عبــق اســــمك بوجـودك الفتــانـــا

فإن نطقت بخيـر فهو لشخصك إحسانا . . . وإن نطقت بشر فهو على شخصك نكرانا

وإن بقيت بين إخوتك فنحـن لك أعوانـا . . . وإن غادرت فنحن لك ذاكرين فلا تنسـانــا

خالد نصر

لأنها النبك فأنها تستحق منا كل الخير والعطاء..أسرة منتديات لأنها النبك العربية ترحب بكم وتتمنى لكم الفائدة والخير

أفضل 10 أعضاء في هذا المنتدى
النبـــ لأنها ــــك - 2196
 
زهرة الزهور - 722
 
سمات الود - 406
 
ورده فلسطين - 211
 
naseem - 167
 
فـجـــر الـعـمـر - 141
 
عاشق بحر - 135
 
دموع المسافر - 120
 
النسرالعربي - 110
 
المهاجر إلى الله - 104
 

المواضيع الأخيرة
» بدائل الريموت كنترول لكل الأجهزة
الثلاثاء يناير 07, 2014 9:20 pm من طرف elandalib230

» عضو جديد هل من مرحب
الثلاثاء يناير 07, 2014 9:13 pm من طرف elandalib230

» أبواب دمشق
الجمعة أكتوبر 04, 2013 6:08 pm من طرف النبـــ لأنها ــــك

» آثار ومعالم سوريه ...
الجمعة أكتوبر 04, 2013 6:05 pm من طرف النبـــ لأنها ــــك

» ... بحبــــــــك يـــا شــــــــام ...
الجمعة أكتوبر 04, 2013 6:02 pm من طرف النبـــ لأنها ــــك

» هذه هي سوريا ......بلدي الحبيبة .....
الجمعة أكتوبر 04, 2013 5:51 pm من طرف النبـــ لأنها ــــك

» جولة في سوريا الحبيبة
الجمعة أكتوبر 04, 2013 5:40 pm من طرف النبـــ لأنها ــــك

» المحفل الماسوني الذي حكم مصر!
السبت سبتمبر 14, 2013 1:06 am من طرف النبـــ لأنها ــــك

» نظرة في كتاب "صدام الحضارات" لهنتنغتون
السبت سبتمبر 14, 2013 12:35 am من طرف النبـــ لأنها ــــك

» الخطة الإسرائيلية لتدمير صواريخ " اس 300 " ( فيديو وصور )
السبت سبتمبر 07, 2013 11:13 pm من طرف النبـــ لأنها ــــك

» لماذا استقال قائد القوات الأمريكية في العراق و أفغانستان
السبت سبتمبر 07, 2013 11:08 pm من طرف النبـــ لأنها ــــك

» missile de croisière
السبت سبتمبر 07, 2013 10:25 pm من طرف النبـــ لأنها ــــك

» صاروخ كروز الأمريكي لمحة وتفاصيل
السبت سبتمبر 07, 2013 9:52 pm من طرف النبـــ لأنها ــــك

» صور الحرم النبوي بين الامس والحاضر المدينة المنورة
الأحد أغسطس 25, 2013 6:41 pm من طرف خ ل و د ي

» منطقة قارة قضاء النبك
السبت ديسمبر 29, 2012 1:40 am من طرف عبود

» ماذا يقال في يوم عرفة
الخميس أكتوبر 25, 2012 6:55 pm من طرف النبـــ لأنها ــــك

» في رحاب عرفات تقبل الله من الحجاج وكل عام وأنتم بخير
الخميس أكتوبر 25, 2012 6:17 pm من طرف النبـــ لأنها ــــك

» رمي مواطن من الطابق الثالث
الثلاثاء أكتوبر 02, 2012 8:25 pm من طرف النبـــ لأنها ــــك

» مسير لدير مار موسى الحبشي
الثلاثاء أكتوبر 02, 2012 6:49 pm من طرف النبـــ لأنها ــــك

» ندوة الربيع الثانية عشر في دير مار موسى 11/6/2009, 9:48 am
الثلاثاء أكتوبر 02, 2012 5:56 pm من طرف النبـــ لأنها ــــك

» خان العروس قضاء معلولا..القلمون
الثلاثاء أكتوبر 02, 2012 3:09 am من طرف النبـــ لأنها ــــك

»  حران العواميد
الثلاثاء أكتوبر 02, 2012 3:03 am من طرف النبـــ لأنها ــــك

» أهم المعالم الأثرية بمدينة النبك
الثلاثاء أكتوبر 02, 2012 2:59 am من طرف النبـــ لأنها ــــك

» مغترب من النبك المغترب "فريز متري": مدينتي أجمل من سويسرا
الثلاثاء أكتوبر 02, 2012 2:09 am من طرف النبـــ لأنها ــــك

» جولة ميدانية على منطقة النبك
الثلاثاء أكتوبر 02, 2012 1:37 am من طرف النبـــ لأنها ــــك

» الشــــــــــــــــــــــ أمي ــــــــــام
الأحد سبتمبر 16, 2012 11:48 pm من طرف نسمة صباح

» احب زوجتى وأفكر فى اخرى !!
الأحد سبتمبر 16, 2012 11:43 pm من طرف نسمة صباح

» تردد قناة الجزيرة الجديد - تردد قناة الجزيرة 2012
الجمعة يوليو 27, 2012 3:56 am من طرف النبـــ لأنها ــــك

» فك حجب المواقع*ultra surf *كسر بروكسي* احدث البرامج
الخميس يونيو 21, 2012 1:51 am من طرف abo-saleh

» لنشر زراعتها والمحافظة عليها.. مهرجان قطاف الوردة الدمشقية في قرية المراح بريف دمشق
الإثنين يونيو 04, 2012 4:25 pm من طرف النبـــ لأنها ــــك

» اللجنة العليا للانتخابات تعلن نتائج انتخابات مجلس الشعب في دوره التشريعي الأول فى ظل الدستور الجديد بنسبة مشاركة بلغت 26ر51 بالمئة
الأربعاء مايو 16, 2012 3:53 pm من طرف النبـــ لأنها ــــك

» بعد ترميم دام خمسة عشر عاماً .. بناء سراي النبك يزهو بحلته الجديدة
الأربعاء مايو 16, 2012 1:15 am من طرف النبـــ لأنها ــــك

» دفتر زوار لانها النبك
الخميس أبريل 19, 2012 3:48 am من طرف الحب المستحيل

» بيان المرشح رامز بحبوح لعضوية مجلس الشعب مستقل فئة ب
الأحد أبريل 15, 2012 1:16 am من طرف رامز بحبوح

» معا لنحافظ على نظافة مدينتنا..
السبت أبريل 14, 2012 2:29 am من طرف النبـــ لأنها ــــك

» لرئيس الأسد يصدر مرسوماً بتحديد 26 الجاري موعدا للاستفتاء على مشروع دستور الجمهورية العربية السورية
الأربعاء فبراير 22, 2012 6:28 pm من طرف النبـــ لأنها ــــك

» الرئيس الأسد يصدر مرسوماً بتحديد 26 الجاري موعدا للاستفتاء على مشروع دستورالجمهورية العربية السورية الرئيس الأسد يصدر مرسوماً بتحديد 26 الجاري موعدا للاستفتاء على مشروع دستورالجمهورية العربية السورية
الخميس فبراير 16, 2012 6:04 pm من طرف النبـــ لأنها ــــك

» وسط تطورات داخلية وإقليمية عام 1963.. "الرأي العام" تتحدث عن البدء بإعداد ميثاق وطني
الخميس فبراير 16, 2012 5:56 pm من طرف النبـــ لأنها ــــك

» شوفو الزواج شوبسوي
الثلاثاء فبراير 14, 2012 2:34 am من طرف النبـــ لأنها ــــك

» كاريكاتير مضحك عن الزواج..!!!
الثلاثاء فبراير 14, 2012 1:39 am من طرف النبـــ لأنها ــــك

» توأم ملتصق ..سبحان الله بما خلق
الثلاثاء فبراير 14, 2012 12:51 am من طرف النبـــ لأنها ــــك

» تاريخ سوريا بالصور..
الأربعاء فبراير 08, 2012 7:55 pm من طرف النبـــ لأنها ــــك

» تاريخ سوريا ....مهد الحضارات
الأربعاء فبراير 08, 2012 7:49 pm من طرف النبـــ لأنها ــــك

» صباحكم ورد وفل
الأربعاء فبراير 08, 2012 6:40 pm من طرف النبـــ لأنها ــــك

» صباح الورد
الأربعاء فبراير 08, 2012 6:36 pm من طرف النبـــ لأنها ــــك

» المطبخ السوري
السبت فبراير 04, 2012 3:33 am من طرف النبـــ لأنها ــــك

» ميشيل خنشت": التآخي ميزة العرس "النبكي"
الخميس فبراير 02, 2012 3:03 am من طرف النبـــ لأنها ــــك

» الطبيب ميشيل
الخميس يناير 19, 2012 10:45 pm من طرف النبـــ لأنها ــــك

» اعلان مركز نفاذ النبك
الجمعة يناير 13, 2012 2:05 am من طرف النبـــ لأنها ــــك

» سلفادور دالي
الثلاثاء يناير 03, 2012 9:34 pm من طرف النبـــ لأنها ــــك

» المنتدى كتير حلو الله يعطيكم العافية
الثلاثاء ديسمبر 20, 2011 10:18 pm من طرف النبـــ لأنها ــــك

» المته مشروب نبكي بأمتياز ...
الأحد ديسمبر 18, 2011 9:52 pm من طرف النبـــ لأنها ــــك

» وسام تقدير وشرف للقائمة الشعبية
الأربعاء ديسمبر 14, 2011 2:06 am من طرف النبـــ لأنها ــــك

» شارك في بناء مدينة النبك
الأربعاء ديسمبر 07, 2011 10:27 pm من طرف النبـــ لأنها ــــك

» شارك ببناء مدينة النبك
الأربعاء ديسمبر 07, 2011 10:17 pm من طرف النبـــ لأنها ــــك

» دراسة: تناول عصير الكرز بإنتظام يحسن النوم
الثلاثاء ديسمبر 06, 2011 11:55 pm من طرف النبـــ لأنها ــــك

» دعوة لمضافة أبراهيم طيفور ..لمناقشة البرنامج الأنتخابي
الأحد ديسمبر 04, 2011 6:49 pm من طرف النبـــ لأنها ــــك

» البرنامج الإنتخابي الذي توافقت عليه مع بعض الزملاء المرشحين
الأحد ديسمبر 04, 2011 6:46 pm من طرف النبـــ لأنها ــــك

» ميثاق الإنتخابات
الأحد ديسمبر 04, 2011 6:45 pm من طرف النبـــ لأنها ــــك

» لنكسب الوقت ...
الأحد ديسمبر 04, 2011 6:44 pm من طرف النبـــ لأنها ــــك

» اقتراح للانتخابات
الأحد ديسمبر 04, 2011 6:42 pm من طرف النبـــ لأنها ــــك

» سهرة الثلاثاء الخاصة بالأنتخابات للمشاركة تفضلو ...
الخميس ديسمبر 01, 2011 5:33 am من طرف النبـــ لأنها ــــك

» سهرة السبت الخاصة بالأنتخابات للمشاركة تفضلو ...
الأربعاء نوفمبر 30, 2011 7:36 pm من طرف النبـــ لأنها ــــك

» في رحاب تفسير القرآن ..أبن كثير
الثلاثاء نوفمبر 29, 2011 7:01 pm من طرف النبـــ لأنها ــــك

» مواقع الوزرات بالجمهورية العربية السورية كاملة
الثلاثاء نوفمبر 29, 2011 6:55 pm من طرف النبـــ لأنها ــــك

» موقع وزارة الداخلية
الثلاثاء نوفمبر 29, 2011 6:53 pm من طرف النبـــ لأنها ــــك

» القرار رقم /7272/ القاضي بتشكيل لجنة مهمتها دراسة الواقع الاجتماعي والاقتصادي واقتراح الحلول الممكنة
الثلاثاء نوفمبر 29, 2011 6:47 pm من طرف النبـــ لأنها ــــك

» القرار رقم /9660/ القاضي بتشكيل لجنة مهمتها دراسة مشروع القانون المعد من قبل الاتحاد العام النسائي والمتعلق بالجنسية
الثلاثاء نوفمبر 29, 2011 6:45 pm من طرف النبـــ لأنها ــــك

» القرار رقم 12793/م.و المتضمن اللائحة التنفبذية لقانون الأحزاب
الثلاثاء نوفمبر 29, 2011 6:44 pm من طرف النبـــ لأنها ــــك

» أسماء المرشحين لمجلس مدينة النبك
الثلاثاء نوفمبر 29, 2011 2:47 am من طرف احمدين

» دير مار يعقوب المقطع بقارة
الخميس نوفمبر 24, 2011 3:28 am من طرف النبـــ لأنها ــــك

» صورة لدير مار موسى الحبشي في جبال النبك
الخميس نوفمبر 24, 2011 2:53 am من طرف النبـــ لأنها ــــك

» سلسلة مطاعم جدة بالصور
السبت نوفمبر 19, 2011 5:50 am من طرف ام سندوسه

» انشالله كل عام و الجميع بألف خير
الثلاثاء نوفمبر 08, 2011 10:54 pm من طرف النبـــ لأنها ــــك

» للمشاركة بصفحة الانتخابات للمجلس البلدي على الفيس بوك
السبت نوفمبر 05, 2011 7:04 pm من طرف شريف ميا

» مشاكل النوم
السبت أكتوبر 29, 2011 9:54 pm من طرف النبـــ لأنها ــــك

» اضطرابات الدورة الشهرية
الإثنين أكتوبر 24, 2011 7:10 pm من طرف النبـــ لأنها ــــك

» ماهي محطات النمو التي يقطعها طفلك؟
الإثنين أكتوبر 24, 2011 7:08 pm من طرف النبـــ لأنها ــــك

» الكورتيزون
الإثنين أكتوبر 24, 2011 7:03 pm من طرف النبـــ لأنها ــــك

» الوحمات Birthmarks
الإثنين أكتوبر 24, 2011 7:00 pm من طرف النبـــ لأنها ــــك

» صور تمارين تقوية و وقاية ومنع آلام عضلات الظهر
الإثنين أكتوبر 24, 2011 6:53 pm من طرف النبـــ لأنها ــــك

»  قوى مجموعه اسطونات هكر اخلاقي على مستوي كل المنتديات بروابط مباشره من رفعى
الجمعة أكتوبر 21, 2011 7:11 am من طرف haitham_ka

» دقيقة لربك...
الجمعة أكتوبر 14, 2011 3:56 am من طرف محمدخير سنيور

» رثاء لمحبوبتي
الأربعاء أكتوبر 12, 2011 4:48 am من طرف جوري

» نصيحة لبنت بلدي الغالية العزيزة
الإثنين أكتوبر 10, 2011 2:07 am من طرف محمود

» هل تزوج ابنتك من جنسية عربية أخرى؟
الإثنين أكتوبر 10, 2011 2:04 am من طرف محمود

» محامي كذاب
الإثنين أكتوبر 10, 2011 1:58 am من طرف محمود

» من الطبيعة تعلمت الكثير
الأربعاء سبتمبر 28, 2011 5:20 pm من طرف النبـــ لأنها ــــك

» مِنْ بَعْدِ لَيْلٍ مُظْلِمِ
الأربعاء سبتمبر 28, 2011 5:10 pm من طرف النبـــ لأنها ــــك

» من ﺍﻟْﺮَّﺍﺋِﻊ ﺃَﻥ ﻳَﻜُﻮْﻥ ﻟَﺪَﻳْﻚ ﺑِﻴــﺖ ﻛِﺒــﻴَﺮ .
الأربعاء سبتمبر 28, 2011 5:06 pm من طرف النبـــ لأنها ــــك

» ڪــــــــــن ڪــــــــــأفـضل مـــــــا يمڪـنك أن تــڪون
الأربعاء سبتمبر 28, 2011 4:53 pm من طرف النبـــ لأنها ــــك

» لاتنسى أن تشرب الماء وأنت امام الكمبيوتر !!
الأربعاء سبتمبر 28, 2011 4:51 pm من طرف النبـــ لأنها ــــك

» عشر معلومات دينيه رائعه جدا
الأربعاء سبتمبر 28, 2011 4:49 pm من طرف النبـــ لأنها ــــك

» ثق بالله تكسب
الأربعاء سبتمبر 28, 2011 4:48 pm من طرف النبـــ لأنها ــــك

» إنا لله وإنا له لراجعون البقاء لله
الإثنين سبتمبر 26, 2011 5:51 pm من طرف النبـــ لأنها ــــك

» كل عام ومدير الموقع بألف خير
الأربعاء سبتمبر 21, 2011 7:31 pm من طرف النبـــ لأنها ــــك

» البقاء لله
الثلاثاء سبتمبر 20, 2011 6:50 pm من طرف النبـــ لأنها ــــك

» تم أيقاف غرف الدردشة على برنامج لايت سي
الأحد سبتمبر 11, 2011 5:48 pm من طرف النبـــ لأنها ــــك

» متى يحل الكذب في الاسلام؟
السبت سبتمبر 10, 2011 5:47 pm من طرف النبـــ لأنها ــــك

بحـث
 
 

نتائج البحث
 


Rechercher بحث متقدم

دخول

لقد نسيت كلمة السر



احصائيات
هذا المنتدى يتوفر على 1973 عُضو.
آخر عُضو مُسجل هو عبد الوهاب الريس فمرحباً به.

أعضاؤنا قدموا 5153 مساهمة في هذا المنتدى في 1883 موضوع
تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية
تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية Digg  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية Delicious  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية Reddit  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية Stumbleupon  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية Slashdot  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية Yahoo  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية Google  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية Blinklist  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية Blogmarks  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية Technorati  

قم بحفض و مشاطرة الرابط منتديات لأنها النبك العربية على موقع حفض الصفحات

قم بحفض و مشاطرة الرابط على موقع حفض الصفحات

أبريل 2017
الأحدالإثنينالثلاثاءالأربعاءالخميسالجمعةالسبت
      1
2345678
9101112131415
16171819202122
23242526272829
30      

اليومية اليومية

تصويت
تدفق ال RSS

Yahoo! 
MSN 
AOL 
Netvibes 
Bloglines 



أهلا وسهلا بك زائرنا الكريم, أنت لم تقم بتسجيل الدخول بعد! يشرفنا أن تقوم بالدخول أو التسجيل إذا رغبت بالمشاركة في المنتدى

سلسلة جروح كوزمولوجية الجزء الخامس عشر: معرفة الذات، لا إنكارها

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل  رسالة [صفحة 1 من اصل 1]

النبـــ لأنها ــــك

avatar
المدير العام
سلسلة جروح كوزمولوجية
الجزء الخامس عشر: معرفة الذات، لا إنكارها

(يمكن العودة إلى الفهرس لقراءة الأجزاء السابقة على هذا الرابط)

* * *


كل أسرار الكون فيها...

حين سؤل الفيلسوف اليوناني أفلاطون، ما الذي يختصر كل الحكمة الفلسفية في العالم، أجاب بكلمتان فقط: “إعرف نفسك”. بهذا التعبير البسيط لخّص أب الفلسفة حكمة مدرسة إنسانية موغلة في القِدم، مدرسة ابتدأت مع بداية الوعي الإنساني نفسه وانطلقت من معرفة الذات، لا من إنكارها، كسبيل لفهم الكون والوجود. الذات البشرية في هذه الرؤية هي كون مصغّر، فهمها هو فهم للوجود نفسه، واختراق عباب ألغازها هو مدخلنا إلى الذات الأزلية اللانهائية التي تضخّ الحياة في قلب الكون.

معرفة الذات، الداخلية والخارجية، هي فلسفة ضرورية لعالم اليوم إن أراد الإنسان التغلّب على الجرح مع ذاته؛ لأن هذه المعرفة “الطبيعية” الخارجة عن نطاق الأيدولوجيا والخرافة هي وسيلتنا الأمثل لنكتشف كم أن هذه الذات الشاسعة داخلنا فيها كل الخير وكل الحقّ وكل الجمال ولا تعاني من نقص جوهري أو خطيئة أصلية أو تشوّه خلقي يستوجب شنّ حرب عليها. هذه الذات هي أجمل ترجمة للعقل الكوني المبدع، هي من نفس الجوهر الكوني المقدّس وشعاع لطيف منه، حتى ولو كانت أفعالها وأفكارها تحجب أحياناً كل هذا البريق…

هذا لا يعني أنه لا يجب الاعتراف بأن الإنسان له شوائبه، بل على العكس تماماً. الإنسان يغضب ويحزن ويفرح ويحبّ ويكره، يميت كما يحيي، ويخلق كما يدمّر. بتعبير الفيلسوف فريدريش نيتشه “الخليقة والخالق متّحدان داخل الانسان: الإنسان خليط من مادة وشظايا وزوائد وطين وروث وسخافة وفوضى؛ لكن في الانسان أيضاً مبدع ومصور وحدّة مطرقة وإله متفرّج ويوم سابع”.

إن الاعتراف بهذا التناقض داخل الإنسان هو جوهر الفلسفة التي تقوم على “معرفة الذات”. فلكي نتجاوز شوائبنا كبشر، علينا أولاً أن ندرك الطبيعة الحقيقية للإنسان وألا نقع في فخّ اعتباره ملاكاً بالفطرة أو شيطاناً بالولادة، هو ليس هذا ولا ذاك ولا حتى مزيج من الاثنين، هو أعقد من ذلك بكثير. معرفة الذات هي التي تتيح لنا فهم أنفسنا والتعامل معها، وربّما ستتيح لنا تجاوز نواقصها في يوم ما. لا يمكن التغلّب على أي شائبة في الذات البشرية عبر جلدها ورفضها وإنكارها والإغلاق عليها في مؤسسات دينية أو حتى أجساد ألكترونية باردة ورمي مسؤولية أخطائها على إبليس ما. هنالك كمّ هائل من العلوم الإنسانية والروحيّة والتأمليّة المتوافرة اليوم بين أيادينا والتي تقدّم لنا القدرة على فهم الذات وسبر أسرارها والارتقاء بها كما لم يسبق لنا من قبل، المهمّ هي النقطة التي ننطلق منها لأننا رأينا واختبرنا كم أن ذلك يؤثّر على علاقتنا مع ذاتنا ومع الآخرين (ونتائج عقيدة “النقص الجوهري” هي نموذج حيّ أمامنا).

الاعتراض على “النقص الجوهري” في الذات البشرية، لا يعني كذلك الاعتراض على مفهوم الخطأ في المطلق. وهنا نعيد لنقول أن الذات البشرية قادرة على ارتكاب الأخطاء وترتكبها دوماً، لكن علينا أن نحرّر مفهوم الخطأ من سطوة الثنائيات المطلقة للفلسفة الإبراهيمية. الإنسان يخطأ، هذا كل ما هو عليه الأمر، الأفعال الصغيرة التي نقوم بها كل يوم ليست جزء من معركة غيبيّة أزليّة بين الخير والشرّ.


...

تحرير مفهوم “الخطأ” من الثنائيات المطلقة يستوجب إعادة تعريفه، وهذا أمر سهل لأن الطبيعة تقدّمه لنا أينما التفتنا. الخطأ الحقيقي، ليس ما يسبّب تعارضاً مع نصوص كتبها بشر مثلنا، بل هو “ما يسبّب اختلالاً (أو أذية) في التوازن الطبيعي والكوني”. هذا التعريف للخطأ يخرجه من نطاق “العصيان” (عصيان الإله، رجاله، كتابه أو تعاليمه) ليضعه في نطاق “التناغم” الكوني والإنساني، أي الإطار الطبيعي والصحيح له. وهو بذلك يحرّره أيضاً من عباءة “الطاعة”؛ المفهوم الذي استعملته الفلسفة الإبراهيمية لفترة طويلة لضمان خضوع الناس لسلطة مفاهيمها (مثل الله) ومؤسساتها وطقوسها وقوانينها.

هذا التعريف أيضاً يغيّر الطريقة التي نتعامل بها مع نتائج الخطأ: مفهوم “المسؤولية”، لا مفهوم “التوبة” و”القضاء والقدر”، هو الوجه “التصحيحي” لأي خطأ. إذ بما أن من يخطىء، وفقاً لتعريفنا للخطأ، هو من يمسّ أو يؤذي التوازن الطبيعي القائم، سواء كان اعتداؤه يطال البشر أم يطال الطبيعة، فهو بالتالي مسؤول عن تصحيح خطئه عبر إعادة التوازن الذي فقد أو التعويض عنه. هذه النظرة ككل تضفي مرونة كبيرة على تعريفنا للخطأ والصواب بشكل يسمح لهاذين المفهومين بالتطوّر وفقاً للزمان والمكان والحاجات البشرية والبيئية المختلفة.

وفقاً لهذا المفهوم، نحن نخطأ، لا لأننا نعاني من نقص جوهري، ولا لأننا كاملين أيضاً بل لأن هذا جزء من طبيعتنا البشرية بكل بساطة. في فلسفتنا “الطبيعية”، الخطأ والتعلّم منه هو جزء جوهري من تجربتنا هنا في هذا العالم وهو أحد الأسباب الأساسية لوجودنا هنا أصلاً؛ من لا يخطأ لا يتعلّم ولا ينمو ولا يتقدّم ونحن هنا لنخطأ ونتعلّم وننمو ونتقدّم… وربّما سنتعلّم ونرتقي لدرجة أنه قد تنبت لنا أجنحة في المستقبل، من يعلم؟ لكن حتى ذلك الوقت، علينا أن نتذكّر أننا مجرّد بشر… وأننا من جوهر هذا الكون أيضاً، من جوهر الشمس والجبال والزهرة والمجرّات وكل شيء آخر؛ نحن ثالوث خلّاق من حيوان وإنسان وإله في الوقت نفسه. علينا قبول الأجزاء الثلاثة من دون إنكار لأي منها. لا يمكن لأجزاء منّا أن تحارب أجزاء أخرى فينا، لا يمكن لنا أن نحارب أنفسنا. جرحنا الثالث كان مع ذاتنا، فلنتذكّره جيداً…



زور صفحة لانها النبك بالفيس بوك وتويتر...
نحن نرتقي بفكرنا نحو الأعالي عندما ننظر بتمعن للوطن كم يحتاج لدمائنا للبناء وكم من التضحيات التي علينا أيثارها على أنفسنا ورغباتنا الشخصية حتى نسمو بطهارة داخلية ونبني وطن قائم على الحب والتفاهم ...ولأنه وطني فهو يستحق مني كل الخير والعطاء...
http://4nabk.ahlamontada.net

النبـــ لأنها ــــك

avatar
المدير العام
سلسلة جروح كوزمولوجية
الجزء الرابع عشر: كي لا يكون العلم دين آخر

(يمكن العودة إلى الفهرس لقراءة الأجزاء السابقة على هذا الرابط)

* * *


قد يكون المستقبل على هذا الشكل...

استكمالاً للحديث عن الجرح مع الذات، نجد أن النظرة المادية في حقبتنا الحالية تجاهها ليست أفضل حالاً من نظيرتها الإبراهيمية. المنظور المادي للأمور في فترة ما بعد الحداثة تخطّى حتى الفلسفات الوجودية التقليدية، التي وإن كانت لا تعترف بالبعد الميتافيزيقي للإنسان إلا أنها كانت تمتلك رؤية عميقة للذات والوجود. لكن المنظور المادي السائد اليوم على جميع مستويات المجتمع لا يرى من الذات أبعد مما يمكن أن تراه العين؛ هو يقف عند حدود الشكل الخارجي لكل شيء. المنظور المادي السائد يحاول كل يوم أن يقنعنا، بطريقة أو بأخرى، بأننا ناقصين نقصاً جوهرياً ونحتاج لعمليات تجميل وتنحيف وماكياج وسمرة وسيارات لامعة وجيوب منتفخة وعلامة تجارية شهيرة على ثيابنا و1000 صديق(ة) على المواقع الاجتماعية لكي نكون على ما يرام. هذه النظرة تقوم في الجوهر، كما الفلسفات الإبراهيمية تماماً، على فكرة نقص الإنسان وضرورة خلاصه.

في الواقع، كل الاقتصاد المعاصر يقوم على إقناعنا بأننا ناقصون ونحتاج لشيء ما يكملنا؛ هذه الطريقة الأسهل ليقنعنا مدراء الشركات كل يوم بشراء أمور لا نحتاج فعلياً لها: عبر إيهامنا أنها تضيف شيئاً ما علينا. رفض الذات هو الهواية المفضّلة لحضارتنا المعاصرة، وكأن مجتمعنا يردّد مع بطل رواية نادي القتال لتشاك بالانشيهوك: “كان لدي كل شيء، ستيريو حديث، خزانة محترمة، كل شيء. كنت احتاج بعد للصوفا المثالية لأصبح كاملاً”. أي نظرة سريعةعلى الغابة الإعلانية – الإعلامية التي نعيش فيها تظهر كم أن جوهر الثقافة المادية السائدة يقوم على الوعد بخلاص أو جنة ما؛ إن لم يكن الوعد وعد “خلاص” من الوزن الزائد (الخطيئة الأكبر بالمفهوم المادي المعاصر)، سيكون وعد الظفر بجنّة السيارة الرياضية، البيت المثالي، الجامعة الأفضل، العطلة الأمتع، التلفزيون الأكبر، وفي بعض الحالات الزوج والزوجة المثالية. ثقافتنا المعاصرة مهووسة بفكرة “ملاحقة” شيء ما بشكل محموم لدرجة أننا حوّلنا حاضرنا إلى جحيم من دون أن نربح المستقبل.


راي كورزويل

الإيمان بالنقص الجوهري للذات وضرورة خلاصها عبر الوسائل المادية والتكنولوجيا يبلغ ذروته مع طرح “الفرادة” Singularity للعالم الأميريكي رايموند كورزويل. يعبّر كورزويل، الذي أصبح رمزاً للحماس التكنولوجي المعاصر، عن زبدة الثقافة المادية السائدة بالقول في كتاب شهير له أن التكنولوجيا والتقدّم العلمي ستتيح للبشر خلال القرن الحالي التغلّب على نواقصهم البيولوجية و”ترقية” عقولهم وأجسادهم عبر مزج التكنولوجيا بالبيولوجيا. يتوقّع الكاتب الأميركي أنه خلال النصف الثاني من القرن الواحد والعشرين ستتمكّن التكنولوجيا من خلال مزيج من علم الروبوتات، علم الجينات والذكاء الاصطناعي، من تحقيق الحياة الأبدية للبشر. تلك ستكون متاحة، وفقاً لكورزويل، عبر نقل العقول والذكريات الشخصية من الأجساد البيولوجية إلى أجساد الكترونية لا تفنى. عالم كورزويل المستقبلي لا يوجد فيه مرض أو موت أو ألم لأن التكنولوجيا كفيلة بحلّ كل تلك المصاعب. من المثير للانتباه في نظرية كورزويل، أنه يتوقّع أيضاً بروز مجموعات من البشر ترفض التحوّل إلى روبوتات، لكنه يستطرد أن مصيرها سيكون في أفضل الأحوال عيشها في “محميّات بيولوجية” صغيرة على هامش المجتمع الممكنن.

جنّة “الفرادة” التكنولوجية ليست غريبة عن الثقافة الماديّة المعاصرة، فهي ونظيرتها الإبراهيمية تنطلقان من المكان نفسه: نقص الإنسان. وتصلان بالتالي إلى الوعد نفسه: الخلاص والحياة الأبدية. لكن هل يمكن للذات البشرية أن تتصالح مع نفسها وتنطلق حرّة مبدعة إن كان كل ما يحرّكها هو كآبة رفض ذاتها وقلق خلاصها والخوف على مصيرها بعد حياتها الأرضيّة؟


زور صفحة لانها النبك بالفيس بوك وتويتر...
نحن نرتقي بفكرنا نحو الأعالي عندما ننظر بتمعن للوطن كم يحتاج لدمائنا للبناء وكم من التضحيات التي علينا أيثارها على أنفسنا ورغباتنا الشخصية حتى نسمو بطهارة داخلية ونبني وطن قائم على الحب والتفاهم ...ولأنه وطني فهو يستحق مني كل الخير والعطاء...
http://4nabk.ahlamontada.net

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة  رسالة [صفحة 1 من اصل 1]

صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى